The Risks of Eating Too Much Meat

الخطورة من تناول اللحوم بشكل مفرط

in arabic by

بالنسبة للأشخاص اللذين يأكلون اللحوم بشكل مفرط بيننا , التخلي عن تناول اللحوم قد يعتبر جنون , ولكن في الواقع الكثير منا
يأكلون اللحوم بطريقة مبالغ فيها .لذلك , في حالة ما إذا قررت التخلي عن تناول اللحوم أولا تستطيع, من الهام جدا أن تكون

 :الإستهلاك المفرط للبروتين

نحن نحتاج للبروتين حتي تعمل جميع خلايا الجسد بشكل جيد, الأحماض الأمينية هي اللبنات التي تبنا بها إنزيمات الجسم ,نظام
مع ذلك عندما نقوم بتناول الكثير من البروتين , وبخاصة البروتين الحيواني , بشكل يومي ,الكثير من الشئ الجيد قد يصبح
أستهلاك البروتين الزائد يجعل الكلية تقوم بعمل زائد كي تقوم بتصفية كمية كبيرة من الأحماض الأمينية خارج جسدنا ,
كمحاولة لإعادة الإتزان لنسبة البروتين في الحسم,فيزيد إفراز الجسم للكلسيوم,كلما زادت نسبة البروتين التي تدخل الجسم ,كلما
قام الجسم بإفراز كميه أكبر من البروتين , وذلك قد يعرض الجسم لخطر «عدم إتزان السائل الأميني »و قصور العظام
المناعة,هيكل الخلايا ,و أكثر بكثير
مضر في بعض الأحيان ,وذلك مبدأيجب تطبيقة علي نظام الحمية الغذائيه ككل

مرض السرطان:

لقد قمنا مؤخرا بمناقشة أن المؤسسة العالمية للصحه أعلنت أن اللحوم المصنعة ,مثل النقانق ,اللنشون ,اللحم البقري المعلب هي
لحوم مسرطنة , ولكن اللحوم الحمراء
أيضا لها دور في مرض السرطان في الجسم
الأحماض الحلقية غير المتجانسةوهي أحماض تتشكل عند تسخين اللحوم , فكلما زادت الحرارة التي تطبخ بها اللحوم يزيد
اللحوم الشبعة بالدهون معروفة بتعزيز إنتاج هرمون الإستروجين , الذي يساعد في نمو أورام الثدي عند السيدات وبزيد
وبالمثل اللحم الأحمر , قد قام بالمساهمه في زياده مخاطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم , لإمتصاص الدهون الحيوانية ,
يحتاج الكبد لتشكيل الصفراء , الأحماض الصفراوية الزائدة في الأمعاء يمكن أن تعزز تشكيل المواد المعززة للسرطان
كلما زادت كمية اللحوم التي تتناولها , كلما تضائلت الكمية التي تحصل عليها من الأطعمة الغير مصنعة أو النباتية , مثل
الفاكهة و الخضروات , الأطعمة النباتية أو الغير مصنعة تقوم بتأثير كبير في إزالة السرطان من الجسد ,وتكون غنية بمضادات
تشكلهافي اللحوم
أحتملات إصابه المرأه به, وثبت ذلك في كثير من الدراسات
الأكسدة و المواد الكميائية النباتية

:أمراض القلب

 أمراض القلب هي أحد الأسباب الأخري التي علي إثرها يجب علينا الأ نتناول اللحوم بشكل مفرط بسببها , الكارنتين هو مشتق
من الأحماض الأمينيه التي يمكن إيجادها في اللحوم الحمراء ,وبكتيريا الأمعاء التي تقوم بكسر المركبات التي تقوم بتعزيز
وتقوم أيضا بزيادة الكلسترول في الدم وهي إحدي المخاطر الرئيسية لأمراض القلب , الدهون المشبعة في اللحوم الحمراء تقوم
بزيادة معدل الكلسترول منخفض الكثافة .ولأحد أنواع الدهون المشبعة وهي الأحماض الدهنية التي تقوم برفع نسبة الكلسترول
في النهاية ,أن تقرر تناول اللحوم أو لا تتناولها هو قرار يرجع لك , نتائج البحث كانت قوية جدا في أختيار التقليل من تناول
التطور السرطاني و تصلب الشرايين
بشكل اكبر من أي دهون مشبعة أخري
اللحوم ,قم بقراءة الدليل الخاص بنا للبروتين النباتي الأساسي و أكتشف المصادر النباتية للبروتين