السعادة وقود الحياة لا يوجد احد منا لا يبحث عنها ولا يفكر في كيفية  تحقيقها والوصول اليها.  ولو سألت اي من الاشخاص عن الهدف من  وراء فعل اي شئ سوف يكون الرد في الغالب علشان ابقي مبسوط . 

السعادة شئ نسبي بمعني ان مفهومها واسبابها بتختلف من شخص للاخر، كل شخص وله اسباب سعادتة التي يراها من منظور افكاره و معتقداته .. 

يقول علماء النفس ان ٥٠٪‏ من سعادتنا تتحدد عبر الچينات الخاصة بنا، ٤٠٪‏ عبر انشطاتنا اليومية و١٠٪‏ بظروف الحياة التي نمر بها.. 

و يأتي السؤال ” ممكن نعمل ايه علشان نزود سعادتنا !؟ ” هل في اي طقوس او ممارسات ممكن تحسسنا بالسعادة ؟! الاجابة ببساطة ؛ نعم هناك اشياء عند القيام بها نشعر بالسعادة..

علي سبيل المثال هناك ما يسمي ب  “هرمونات السعادة” ودي عبارة عن موصلات عصبية بيفرزها المخ عندما نقوم  بانشطة معينة وبالتالي بنشعر بالسعادة . 

ممارسات سهلة وبسيطة يمكن القيام بها  خلال اليوم  تخفز المخ علي افراز هذة الهرمونات الكميائية وبالتالي نشعر بالسعادة بشكل او بأخر ومن هذة الهرمونات :

الدوبامين:

 ويسمي هرمون الانجاز وبيتم افرازه عندما نحقق او ننجز اي مهمة صغيرة او كبيرة . العطاء وعمل اي شئ للاخرين ايضا يساعد علي افراز الدوبامين وبالتالي نشعر بالسعادة.. 

ومن الاشياء التي تعمل ايضا  علي تحفيز الدوبامين الاستماع الي الموسيقي والنوم الجيد والمحافظة علي نظام غذائي صحي.

 

الاندروفين :

ويسمي المورفين الطبيعي . الاندروفين هو الهرمون المسئول عن تقليل الاحساس بالالم والاحباط وزيادة احساسنا بالنشوة والرضا عن النفس والسعادة .

ومن اهم محفزات افراز الاندروفين ممارسة الرياضة والضحك  .

فا بممارسة اي نواع من انواع الرياضة بشكل يومي لمدة ٢٠ او ٣٠ دقيقة او مشاهدة شئ كوميدي نحصل علي جرعتنا اليومية من الاندروفين.

 

الاوكسيتوسين:

ويسمي هرمون الحب والعناق و هو قادر علي جعل الجسم يواجه الاجهاد والقلق اليومي وهو مسئول عن المشاعر الايجابية و الدافئة والتعاطف والثقة تجاه الاخرين .ويتم افراز الاوكسيتوسين عن طريق التواصل مع من نحب مثل الاصدقاء وشركاء الحياة وايضا عن طريق عناق احبائنا واطفالنا ..

 

السيروتونين :

وهو من اشهر هرمونات السعادة وبيدخل في تصنيع مضادات الاكتئاب بشكل كبير. 

السيروتونين هو هرمون الثقة بالنفس و تقدير الذات عند الخصول علي اي تشجيع او اطراء من الاخرين او فعل شئ مفيد والحصول علي تقدير علي فعله يزيد من معدل السيروتونين .

 

وبجانب الانشطة التي تساعد علي تخفيز هرمونات السعادة وافرازها هناك ايضا انشطة يومية اخري تزيد من احساسنا بالسعادة والرضا بشكل عام ومنها :

 الاسترخاء والهدوء :

الاسترخاء بعد عناء يوم شاق او في منتصف يوم مزدحم بالمهام او حتي في بداية يوم جديد ولو  فقط لمدة ١٠ دقائق من  الهدوء والسكون بدون تفكير في اي شئ  وتصفية الذهن من اهم الممارسات التي تحافظ علي الصحة النفسية وتزيد من احساس السعادة..

 

الامتنان وتعداد النعم :

الامتنان ببساطة هو ملاحظة وجود الاشياء والنعم في حيانتا  الصغير منها والكبير  مثل نعمة ( السكن، الاكل ، الصحة، المال، الاولاد، ،..) وغيرها كتير من النعم التي لم نلاحظ وجودها و اعتدنا علي انها شئ مسلم بيه في حياتنا ..

اجعلها عادة يومية في نهاية كل يوم عدد ٣ نعم او اشياء حدثت خلال اليوم وامتن واشكر ربنا عليها  وبلا شك احساس الرضا والسعادة هيزيد في حياتك..

التنفس الصحيح :

يساعد التنفس الصحيح علي تقليل احساس التوتر والقلق والضغط العصبي  وزيادة الشعور بالهدوء والصفاء الذهني والنفسي . ١٠ دقائق يوميا من التنفس العميق عن طريق التركيز علي الشهيق والزفير ببطء يساعد علي الاحساس بالسعادة والراحة النفسية.

 

ضوء الشمس والهواء الطلق:

يساعد ضوء الشمس علي الشعور بالارتياح الجسدي والنفسي وايضا التعرض للهواء الطلق علي الاحساس بالنشاط والتجديد النفسي . ٢٠ دقيقة من التعرض للضوء الشمس يوميا ( في الاوقات المناسبة) يساعد علي الاحساس الصفاء الذهني ويعمل علي تحسين الحالة المزاجية والصحية بشكل عام.

 

اعتني بنفسك وافعل شئ محبب :

الاعتناء بالنفس لايحتاج اكثر من ٢٠-٣٠ دقيقة يوميا ( او اكثر) بعيدا عن مسئوليات اليوم rومهامه افعل اي شئ محبب الي قلبك مثل الاستماع الي موسيقاك المفضلة، فنجان قهوة في Wهدوء ، رسم ، تلوين او حتي الجلوس في صمت لاخذ قسط من الراحة . 

 

السعادة قرار واختيار، السعادة ليس لها تعريف محدد لكل الاشخاص بل نحن من نحدد معنها وكيفية الوصل اليها بناء علي ما يسعد القلب ويبهج الروح ،السعادة ليست  هدف ولكنها تكمن في رحلة الوصول الي هذا الهدف ..

اسعد الله قلوبكم و هنئ ارواحكم